English

 

      أخبار المركز

Bookmark and Share

تحت رعاية ولي عهد دبي
«دبي للتوحد» يطلق الحملة السابعة للتوعية بالتوحد

موسوعة التوحد

دبي – 1 أبريل 2013:

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، ينظم مركز دبي للتوحد الحملة السنوية السابعة للتوعية باضطراب التوحد تحت شعار «اكتشف ما يبهر طفل التوحد» والتي تنطلق يوم غد (2 أبريل) تزامناً مع اليوم العالمي للتوعية بالتوحد الذي أقرته الأمم المتحدة في الثاني من شهر أبريل من كل عام.

تهدف الحملة هذا العام إلى تسليط الضوء إعلامياً وميدانياً على قضية جديدة تختلف عن الحملات السابقة، حيث تميزت حملات المركز كل سنة بتغطية قضية معينة من قضايا التوحد، ففي أبريل عام 2006 هدفت الحملة إلى التعريف بأعراض التوحد ونسب انتشاره المتزايدة، وفي حملة أبريل 2007 تم تسليط الضوء على خصائص إضطراب التوحد والتصرفات المصاحبة له، أما في عام 2008 هدفت الحملة إلى التعريف بالعلامات التحذيرية للتوحد وتشجيع مختلف فئات المجتمع على التواصل مع أطفال التوحد، وفي عام 2009 سلطت الحملة الضوء على مدى تأثير التوحد على الأسرة والمعاناة اليومية لوالدي أطفال التوحد، وفي عام 2011 تم تسليط الضوء على مدى إزدياد نسبة الإصابة بالتوحد مقارنة بالسنوات الماضية. وفي عام 2012 ركزت الحملة على التعريف بمدى الفرق بين الطفل الطبيعي والطفل المصاب بالتوحد، وفي هذا العام، تركز الحملة على ايصال رسالة في مجملها أن كل طفل مصاب بالتوحد لديه قدرات خاصة فريدة من نوعها، ويأمل منظمو الحملة أن تسهم فعالياتها في تعزيز الوعي لدى كافة فئات المجتمع بأهمية اكتشاف قدراتهم الخاصة وفتح المجال لهم للمشاركة والإستفادة من هذه القدرات الإستثنائية وتوظيفها في المكان المناسب.

وخلال هذا الشهر، ينظم مركز دبي للتوحد بالتعاون مع شركتي “إينوك” و“إيبكو” للمنتجات البترولية حملة ميدانية لتعزيز الوعي بإضطراب التوحد، حيث سيتم توزيع ملصقات توعوية في كافة المتاجر ضمن محطات “اينوك/ايبكو”، بالإضافة إلى ارتداء أعضاء فريق العمل قمصاناً تحمل رسائل توعوية خاصة بالحملة مقدمة من مركز دبي للتوحد.

وقد حصلت الحملة على رعاية اعلامية من مجموعة قنوات إم بي سي (MBC) التي ستساهم وبشكل حصري في تغطية فعاليات الحملة وبث اعلاناتها التوعوية وايصال رسالتها إلى جميع دول المنطقة.

وبهذا الصدد، أكد محمد العمادي مدير عام مركز دبي للتوحد على أهمية تقبل الطفل المصاب بالتوحد وتضافر الجهود من قبل الأسرة ومراكز التأهيل والمجتمع لفتح آفاق واسعة لمستقبل الأطفال المصابين بالتوحد عبر محاولة اكتشاف مواهبهم وقدراتهم الفريدة التي يتميزون بها.

وأضاف: "من المهم لنا أن نتعرف على ما يستدعي انتباه الأطفال المصابين بالتوحد وأن نحاول توجيه اهتماماتهم بنشاط معين إلى مهارات قد تكون استثنائية ومطلوبة سواءً في سوق العمل أو في أي مجال آخر، وذلك من خلال توفير المساندة المتخصصة التي تقدمها مراكز الرعاية والتأهيل".

كما ينظم المركز ضمن هذه الحملة عدد من المحاضرات التثقيفية لأولياء الأمور والمختصين في مجال التوحد التي تستضيفها النوادي الاجتماعية وجمعيات أولياء الأمور والمؤسسات العامة والخاصة بالدولة بمشاركة خبرات متخصصة وذلك للإجابة عن استفسارات أولياء أمور الأطفال المصابين بالتوحد حول ما يعترضهم من صعوبات.

يشار إلى أن هذه الحملة تنظم تحت رعاية عدد من المؤسسات الحكومية والخاصة التي تتصدرها هيئة كهرباء ومياه دبي، وشركة كانون، ومدينة دبي للسليكون، وشركة لاكنور، ومجموعة أباريل، ومجموعة إم بي سي، وشركة مايندشير، وكل من شركتي اينوك وايبكو، وكذلك شركة وصل العقارية.

   

تبرع

يعتمد مركز دبي للتوحد في ميزانيته على الهبات والتبرعات, نحن نقدر كل تبرعكم وجهودكم لدعم المركز

 تبرع الآن  

التطوع

إن العمل التطوعي يأتي في سياق الخدمات الإنسانية التي يوفرها المركز لمساعدة ودعم المصابين بالتوحد. نحن نشجع أي شخص لديه اهتمام في التوحد.....

 للمزيد  

المبنى الجديد

Copyright © 2006. Dubai Autism Center. All rights reserved. Home | Contact us