English

 

      أخبار المركز

Bookmark and Share

«دبي للتوحد» يطلق حملة أبريل السادسة للتوعية بالتوحد

news

دبي – 31 مارس 2012:

: تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، ورئيس مجلس إدارة مركز دبي للتوحد، ينظم مركز دبي للتوحد حملة أبريل السادسة للتوعية باضطراب التوحد تحت شعار «تقبل.. احتضن.. ادعم» والتي ستنطلق تزامناً مع اليوم العالمي للتوعية بالتوحد الذي أقرته الأمم المتحدة في الثاني من شهر ابريل من كل عام.

تتضمن الحملة هذا العام العديد من الفعاليات الهادفة إلى تسليط الضوء إعلامياً وميدنياً على قضايا جديدة تختلف عن الحملات السابقة، حيث تميزت حملات المركز كل سنة بتغطية قضية معينة من قضايا التوحد، ففي أبريل عام 2006 هدفت الحملة إلى التعريف بأعراض التوحد ونسب انتشاره المتزايدة، وفي حملة أبريل 2007 تم تسليط الضوء على خصائص إضطراب التوحد والتصرفات المصاحبة له، أما في عام 2008 هدفت الحملة إلى التعريف بالعلامات التحذيرية للتوحد وتشجيع مختلف فئات المجتمع على التواصل مع أطفال التوحد، وفي عام 2009 سلطت الحملة الضوء على مدى تأثير التوحد على الأسرة والمعاناة اليومية لوالدي أطفال التوحد، وفي عام 2010 تم تسليط الضوء على مدى إزدياد نسبة الإصابة بالتوحد مقارنة بالسنوات الماضية. وستركز الحملة في هذا العام على الصعوبات التي تواجهها الأسرة بشكل خاص والمجتمع بشكل عام في تقبل المصابين بالتوحد واحتوائهم ومساندتهم، ويأمل منظمو الحملة أن تسهم هذه الفعاليات في تعزيز الوعي لدى كافة فئات المجتمع.

وفي سياق الحملة، ينظم مركز دبي للتوحد خلال شهر أبريل أنشطة توعوية في معظم مراكز التسوق بإمارة دبي وذلك للمساعدة في تسليط الضوء على هذا الاضطراب. ومن الفعاليات الأخرى المنظمة من قبل المركز خلال هذا الشهر عدد من المحاضرات التثقيفية لأولياء الأمور وذوي الاختصاص التي ستستضيفها النوادي الاجتماعية وجمعيات أولياء الأمور والمؤسسات العامة والخاصة بالدولة بمشاركة خبرات متخصصة وذلك للإجابة عن استفسارات أولياء أمور الأطفال المصابين بالتوحد حول ما يعترضهم من صعوبات.

وبهذا الصدد، أكد محمد العمادي مدير عام مركز دبي للتوحد وعضو مجلس ادارته على أهمية تقبل الطفل المصاب بالتوحد وخاصة في بداية اكتشاف حالته، وأضاف: "غالباً ما يدخل الأبوان في حالة من الصدمة، وقد يمضي وقت طويل قبل أن يتقبلوا التشخيص ويبدؤوا في التصرف بإيجابية، ومن المهم لنا أن نكشف ونتعرف على مشاعرهم حتى نستطيع أن نوجههم إلى الطريق السليم في طلب المساندة المتخصصة التي تناسب طفلهم ووضعهم الأسري".

يرعى هذه الحملة عدد من المؤسسات الحكومية والخاصة التي تتصدرها هيئة كهرباء ومياه دبي، وشركة كانون للتصوير الفوتغرافي، وهيئة الصحة بدبي، وشركة جاشنمال، وارابتيك، وكذلك مجموعة أباريل الشريك الإستراتيجي لمركز دبي للتوحد، وشركتي إيبكو، وإينوك، اضافة إلى شركات الدعاية والإعلان كساب، ورايت أنجل، وميديا كوم، وشركة كوميونيكي.

وقد حصلت الحملة على رعاية اعلامية حصرية من قناة MBC التي ستساهم في تغطية فعاليات الحملة وبث اعلاناتها التوعوية وايصال رسالتها إلى شريحة كبيرة من المشاهدين في أنحاء عديدة من العالم.

   

تبرع

يعتمد مركز دبي للتوحد في ميزانيته على الهبات والتبرعات, نحن نقدر كل تبرعكم وجهودكم لدعم المركز

 تبرع الآن  

التطوع

إن العمل التطوعي يأتي في سياق الخدمات الإنسانية التي يوفرها المركز لمساعدة ودعم المصابين بالتوحد. نحن نشجع أي شخص لديه اهتمام في التوحد.....

 للمزيد  

المبنى الجديد

Copyright © 2006. Dubai Autism Center. All rights reserved. Home | Contact us